الچنرال « يعقوب حنا ».. بين الحقيقة والأسطورة

هي شخصية دار حولها كثير من الجدل في تاريخ مصر المعاصر، يراه البعض خائنا متعاونا مع جيش أجنبي محتل ضد بني وطنه، ويراه البعض ثائرا وجد في التحالف مع الفرنسيين قوة يستعين بها لمحاربة ظلم العثمانيين كما فعل غيره.. وبين هذا وذاك يحاول التاريخ بالكاد ان يقف محايدا تاركا الحكم النهائي للقاري.. تدوينة اليوم عن […]

قراءة المزيد
اطراف الصراع بعد خروج الفرنسيين من مصر

اطراف الصراع على السلطة بعد جلاء الفرنسيين

خرج الفرنسيين من ارض مصر بعد احتلال دام 3 سنوات وشهرين!.. فتنازع السلطة فيما بينهم 3 قوى مختلفة متباينة المصالح والأغراض، بعد ماكانوا متحدين من وقت قصير لقتال الفرنسيين، ولما خرجوا بدأت كل جهة تنظر لأطماعها: الأتراك.. الأنجليز.. المماليك!.. بس في الواقع كان فيه قوة رابعة ماحدش اخد باله منها ولا عمل لها حساب قبل […]

قراءة المزيد

الجنرال «مينو».. المسمار الأخير في «نعش» الحملة!

لو كان فشل نابليون في الاستيلاء على عكا هو أحد أهم أسباب فشل الحملة على مصر (طالع هنا)، فتولي الجنرال مينو السلطة خلفا لكليبر بعد اغتياله قضى على أمل قيادتها حتى في الخروج بصورة مشرفةمن وادي النيل!.. تعالوا النهاردا نشوف ازاي كانت قيادة الجنرال مينو للحملة في ايامها الأخيرة، وازاي عجلت سياساته الفاشلة بخروجها من مصر.. خليكو […]

قراءة المزيد

كليبر يخمد ثورة القاهرة الثانية

قلنا في التدوينة اللي فاتت (طالع هنا) ان كليبر بعد فشل معاهدة العريش خرج لقتال العثمانيين في عين شمس، في حين كانت بعض فرق من الجيش العثماني دخلت القاهرة على ضوء محادثات السلام بين الجنرال كليبر والصدر الأعظم يوسف باشا ضيا في العريش وانضم لهم بعض المماليك من رجال محمد بك البرديسي المرابط بقواته جنوب […]

قراءة المزيد

وآخرتها.. على «خازوق»؟؟

في يوم السبت 14 يونيو عام 1800م كان الجنرال كليبر قائد عام الجيش الفرنسي بمصر (أو “ساري عسكر” زي مابيسميه الجبرتي) بيتمشى في حديقة سراي الألفي بيه في الأزبكية، واللي كان اتخذها الجيش مقر للقيادة وسكن للقائد العام. وكان معاه المهندس المعماري بروتان اللي كان مشرف على اعمال الترميمات والتوسعة بالسراي. فاقترب منهم شاب في […]

قراءة المزيد